مـــــــــوقع الصوالح
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

مـــــــــوقع الصوالح


 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العم أبا حسن.. سلامٌ عليك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
moez64
قلم لا يتوقف عن الابداع
قلم لا يتوقف عن الابداع
avatar

عدد الرسائل : 670
السٌّمعَة : 14

مُساهمةموضوع: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الجمعة 24 ديسمبر 2010 - 14:09

العم أبا حسن.. سلامٌ عليك

أن تكتبَ عن قريب فلذلك مزيتان وعيوبٌ لا حصر لها..

المزية الأولى: أنكَ تعرفه، تفهمه، سمعتَ قوله ورأيتَ عمله، وتأملتَ صمته وسمته.
الثانية: أنكَ بهذه المعرفة، وذلك الفهم، يمكنكَ أن تتحدَّثَ عنه، تقول رأيك فيه، تكتب عنه، تقدِّمه للناس.

أما العيوب فعديدة، كالحرج، والاتهام بالمبالغة، والانحياز، و... و...!

ولأنني أزعمُ أنني في مرحلة ما عرفتُ الرجل، وفي فترة ما تمنيتُ أن يعرفني، وبين الاثنين كنتُ أنظرُ إليه نظرة إجلال لما له من هيبة، كنتُ أكبِره من بعيد بلباسه النظيف المكوي ومنديله المبتل دائماً بماء الوضوء بعد صلاة الجماعة في مسجد الهواوشة.
اقتربتُ من الرجل بحذر.. تعاملتُ معه بشكل رسمي نظراً لما بيننا من فروق لا حصر لها، أهمها أنه كبيرُ السن والمقام، وأنني أتحسسُ طريقي، وأحاولُ اكتسابَ خبرة مبكرة في معرفة الرجال وقوانين الحياة.

ورغم أنني دخلتُ بيته أكثر من مرة، زائراً، أو لغرض ما من أغراض الدنيا، إلا أن الله قدَّر لي الاقتراب منه على يد أخ لي لم تلده أمي.

وببساطة قلّما تجدها في آباء كثيرين، وجَـدْتُـه، لكنها بساطة الاحترام التي تجعلك تُـكْبِـره، لا لأنه يَكْـبُرُك، بل لأن بساطته واحترامه يجعلانك تضعه في العين وعلى الرأس، بعدما احتل مكاناً في حياتك، ومكانة في قلبك.

كان يعتبرني واحداً منهم.. ربما ابنه، ابن أخيه، ابن أخته، صديق ابنه.. لم أشغل نفسي كثيراً بصفتي التي منحني إياها وتمنيتُ أن أكونَ أهلاً لها.. المهم أنني قريبٌ من كبير، وبجوار رجل محترم بقلب أكبر.

في شعبان الماضي كان لقاؤنا بعد غيبة طويلة، قطعتها لقاءات عابرة، وسلام عام، وسؤال من أب لابنه.. عن عمله، وغربته، وأحواله، ينتهي غالباً بدعوة أمَّـنت عليها متمنياً استجابتها، لأنني لمستُ الصدق فيمن دعاها، والحب فيمن قالها.

في رمضان الماضي تعدَّدت لقاؤاتنا التي لمستُ كم تسعده، وحواراتنا التي وجدتُ فيها فخراً بمن كان يعتبره ابناً من أبنائه، وكنتُ أشعِـرُه بذلك، بل وركزتُ على أنه نِعم الوالد، وعدَّدت مآثره بين من شرفونا بالجلوس معنا في ذلك الوقت، وصدقتُ، لأنه كان يطعمنا ويسقينا، كان يلهمنا ويهدينا، كان ينصحنا ويوعينا، بل كان أحياناً لا ينام قبل أن يغطينا بحنانه قبل الغطاء، ويضعنا في عينيه قبل المهد الذي كنا ننام عليه.

كم أصرَّعلى مد يده بالخبز بحب، وبالشاي بود، وبالليمون بحرارة رغم برودة شتاء الصوالح القارس في ذلك الوقت.
في عيد الأضحى اتصلتُ به.. لم يصدِّق، احتضنني بكلماته، وقبَّـلني بنصائحه، وودَّعني بدعواته، وشاركَـتْه في الاحتضان والتقبيل والنصائح والدعوات، الغالية أم حسن، أم الحنان، والحب، والعطف، أم الابتسامة التي لا تفارق وجهها الذي أناره ماء الوضوء، وجبهتها التي زادتها نوراً كثرة سجودها للواحد القهار.

بين شعور يمتزجُ بالبهجة والصدمة..
بالبهجة لأنني بفضل الله وصلتُ والداً قطعت بيننا المسافات والدنيا بشؤونها وشجونها، وما فيها ومن فيها.
والصدمة بأنها آخر مرة أراه فيها، بل آخر كلمة سمعتُها منه، وآخر حرف قاله لي، وآخر نقطة في آخر سطر وآخر صفحة.. قبل أن يلقى ربه، ويرحلَ عن دنيا لم يركن إليها كثيراً، قبل أن يترك عالماً كان بعيداً تقريباً عما كان يجري فيه، مؤثراً السلامة بنفسه والنجاة بمن يعول.

كانت "هندسة أبوطبل للراديو" مقرَّه ومفرَّه.. مقرَّه الذي يعمل فيه طوال نهاره وليله، ومفرَّه الذي أبعده عن القيل والقال، والفتن، والمقالب، والمؤامرات، والنميمة التي لا تستثني أحداً من شرِّها.
كان في حاله لأبعد حدود، لدرجة أنه كان يُصلِحُ الأجهزة بعين، ويكلم أحبابه بالأخرى، والغريب أنه كان يُشْعِـر الجميعَ بأنهم في عينيه الاثنتين وعلى رأسه الذي كانت تزينه "طاقية" زادته رفعة، وزادتني انبهاراً بما تحتها من عقل، وحكمة، وتدبير، وحُسن تصرف.

العم أبا حسن..
كيف أنعيكَ وأنا ابنك الذي تشرَّفَ بذلك؟!
ماذا أكتبُ عنكَ وأنتَ أبي الذي لم أكن من صلبه؟!
ماذا أقدِّم لك بعد أن قالَ المقدِّمُ والمؤخِّرُ كلمته؟!
ماذا أقولُ لأمي التي لم تلدني وإخوتي الذين لم تلدهم أمي؟!

نَمْ قرير العين في قبرك بعد أن نام الجميع بـ "حِسِّك"
وليرحمك الله بقدر ما رحمتَ كل من حولك.
نَمْ بسيرك الـ "محمود" وصوتك الذي كان بالحق أعلى من الـ "طبل".

نَمْ بعد أن سهرتَ كثيراً على راحة أبنائك وزوجاتهم، وبناتك وأزواجهن، وأبناء البنين والبنات، فكم عملتَ وتعبتَ وشقيتَ لهذا اليوم، وآن لكَ أن تستريح، آن لكَ أن تطمئن، آن لكَ أن تطمعَ في رحمة الله التي وسعت كل شيء.

ليس لي إلا الدعاء، بعد أن دعوتَ لي كثيراً..
ليس لي إلا الصوت بعد أن سكن صوتك إلى الأبد..
ليس لي إلا الأمل في جنة تجمعنا برحمة الله بعد أن منحتنا أملاً، وحباً ووفاءً، وحناناً..

ليس لي إلا أن أقول للجميع:
لا تتعجبوا لأنني لم أعزيكم لأنني بحاجة إلى من يعزيني..
العم أبا حسن.. سلامٌ عليك
الوالد أبا حسن.. أمانٌ عليك
العم أبا حسن.. إلى اللقاء في جنة عرضها السماوات والأرض
بإذن الله، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

ابنك محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
moez64
قلم لا يتوقف عن الابداع
قلم لا يتوقف عن الابداع
avatar

عدد الرسائل : 670
السٌّمعَة : 14

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   السبت 25 ديسمبر 2010 - 6:49

أين أنتم يا أهل الكهف؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يوسف محمد احمد
صوالحى فعال
صوالحى فعال


عدد الرسائل : 63
السٌّمعَة : 0

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   السبت 25 ديسمبر 2010 - 7:27

اخى الحبيب فى الله
بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
انت دائما تسبق بالخير
اخى اول مرة اعرف ان الحاج محمود توفى الى رحمة الله اسال الله له الرحمة
اخى هدا الشخص المحترم كان نمودج لشص المحترم وكنت انظر اليه اتعجب من شدة نظافة ثبابة واناقتة ومواظبته على الصلاة فى مواعيدها وخاصة صلاة الفجر
وكنت اتعجب من قدر ثقافتة ومن عدم مشارك فى القضايا العامة وكان اكن له احترام وتقدير
اخى افتكر الان اسماء كثيرة تورت عن منهم الحاج عبدالله ابو المعاطى عمىمحمدعبدلعزيز الاعرج
عمى محمد عبدالجواد عمى على طنطاوى عمى التهامى ابو شاكر هؤلاء الكوكبة من نجومكان لهم اثار كبيرة اسال الله ان يرحمهمويدخلهم الجنات بالاضافة الالحاج احمد ابو خليل
المهم ان يترك الاسان بصمة
وان لله وان البه راجعون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
droge
صوالحى محترف
صوالحى محترف
avatar

عدد الرسائل : 538
السٌّمعَة : 16

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   السبت 25 ديسمبر 2010 - 22:53

اسأل الله ان يدخلهم فسيح جناته ويرزقهم الفردوس الاعلى مع الشهداء والصديقين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو مـعاذ النجيحى
صوالحى فعال
صوالحى فعال
avatar

عدد الرسائل : 80
السٌّمعَة : 3

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الأحد 26 ديسمبر 2010 - 10:54

أستاذى الفاضل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحسن الله عزائك سيدى الفاضل
واسأل الله ان يرحم أبائنا وأمهاتنا وأن يجعل قبورهم
رياض من الجنات
كما أسأله سبحانه أن يرزقنا حسن الخاتمة
وأنا يجمعنا بهم فى مقعد صدق عند مليك مقتدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
droge
صوالحى محترف
صوالحى محترف
avatar

عدد الرسائل : 538
السٌّمعَة : 16

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الأحد 2 يناير 2011 - 5:37

استاذ محمد عندى اقتراح لحضرتك ممكن يبقى فى باب مخصص للناس الى ماتوا فى البلد وكل واحد عارف حاجه عليهم . اققصد مميزاتهم يفيدنا فى هذا الموضوع حتى لا ننسى اجيال كان لها تأثير فى قريتنا الجميله . هذا مجرد اقتراح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
avatar

عدد الرسائل : 1726
السٌّمعَة : 27

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 3 يناير 2011 - 1:56

اقتضت الايام يوما ما ان تكون طفولتي هكذا
قلما اجد اطفالا من سني لالهو والعب معهم
فطبيعه عمل والدي فرضت عليهم في الصغر ان اتخذ اصدقائي من الكبر
فلم يكن لي سوي جدي رحمه الله عليه
كنا كثيرا ما نمرح ونلهو وحقيقه وجدت في هذا الانسان اكثر ما وجدته في والدي
فكان الصديق الذي يلاعبني والاب الذي يحنو علي ان غاب الاب والشخص الذي يتحمل عضبي والاساءه مني
فتاره يوددني وتاره يشتري لي الحلو والهدايا وتاره يقربني اليه
ولم يكن بقربه احد غيري لظروف الحياه.....
فكنت حفيدا مدللا
ولا اظن لو كان غيري مكاني لم يكن ليكون حظه بأقل مني
وكان يعلم اني وحيدا ..وسأظل وحيدا
فكان يخفف من وحدتي هذه
وقضيت ايام طفولتي ببيت جدي وفي احضان جدتي هي الاخرى اسأل الله ان يشفيها فلم تكن اقل حنان من الاخر
وبعد صلاه الظهر كنت دائما بصحبه جدي نرتاد بعض الاماكن
فتاره اجلس بين ارجل جدي ارقب حركه السيارات واحصيها
ولكن اغلب الاوقات كنت ارتاد مكانا عجيبا
كان يشد انتباهي كثيرا
من هذا الشخص ..! ولما كل هذه الاشياء
ولم يعبث بها هكذا ...ولكن حداثه سني وبصيرتي الضيقه كان ابسط ان تجيبني
فكان يكفيني ان اتأمل كل هذا واتأمل حركات يده
كنت لا امل من الاستماع الي الاحاديث وتجاذب اطراف الكلام
بين جدي وبينه رحمه الله عليهم فعادتي في الصغر دائما هو ان اقلد الكبار
والشيئ الذي فشلت فيه ان اتحدث الي صغير مثلي كما يتحدث الكبار فيطول الحديث
فتسألت في نفسي من اين يأتون بكل تلك العبارات من كل هذا الكلام المنظوم
هل هي موهبه ساكتسبها عندما اكبر...! وتعجلت واستبطئت الكبر كثيرا
وظللت لفترات ادقق النظري بذلك الشخص..كم ثيابه جميله وكم هي منظمه
وما سر ذلك البالطو ...وما سر اختفائه فيه والمنديل هذا ..لم لا يستخدمه ويرميه مثلما افعل انا بالمناديل الورقيه
فعجبا لطفولتي البسيطه...!
وكم ظهيره وظهيره قضيتها علي هذا الحال
وعندما تقدمت في العمر وعندما اذهب لبيت جدي ولا اجده
كنت علي الفور اعلم بمقره فاتوجه مسرعا ملقيا السلام ولكن هذه المره ارمق بعيني مكتبه بنظره خاطفه ولكن قصر قامتي لم تمهلني
فارتدت نحو جدي مره اخري ...معملا تفيكري كسابقه
ودارت الايام وكبرت وكنت طوال اطوار حياتي كلما هممت بالنزول ارمق المكان ارمق مواضع جلوس جدي واتذكر اطراف الحديث..احداث الطفوله ليست ببعيده
واشتري لي والدي ساعه بلاستيكيه كان ثمنها سبعه جنيهات ونصف
بمناسبه نجاحي بالصف الثالث الابتدائي علي ما اتذكر ...فلا يعلم احدكم كم كانت فرحتي بهذه الهديه وكان لابن عمي واحده اخري
وقال لي ايضا انها تقاوم المياه وهنا ثار فضولي فجعلت اضعها بالمياه لادرك كيف لها ان تفعل ذلك
فما كان منها الا ان تعطلت فحملتها الي بيت جدي فاخبرني ان اعرضها علي عمي محمود
فتوجهت مسرعا وعلي الفور ترك ما بيده وقام باصلاحها
واذ بتنظيف بعض قطرات المياه إذ بالحياه تدب في ساعتي من جديد واخذتها فرحا سعيدا...كفرحتي بقاء هذا الشخص مره اخري
فعلمت انا هناك سرا اخر منذ طفولتي في هذا الشخص غير اعمال الصيانه ...سرا يجعله يسعد من حوله
ودرات الايام والبالطو والمنديل والطاقيه لا يتغيرا وعلي الرغم كل يوم اراهم افضل حالا من سابق ذلك اليوم
فتأعجب يالنظافه هذا الرجل.....!
واشتدت الايام علي جدي فلازم مجلسه بالبيت وتبدلت الاحوال وقل اختلاطي بعمي محمود
ولكن كنت دائما اذكره في نفسي .....فمن الصعب ان ننسي او نتناسي احداث الطفوله
وعندما شارفت علي العقد الثاني من عمري ..رحل جدي وشيعته بدموعي
وكان اول شخص ابكي عليه بحرقه من اعماق قلبي وخيم الحزن في نفسي ...فكان كل فرح لي مخلوط
بحزني علي ذكرياته وفقدانه
علي الرغم من رحيل الكثير من المقربين قبله
كان الساعه 4.5 صباحا كنت استعد لصلاه الفجر
كنت بالحمام وإذ بجدتي تهرول من الطابق الاول وتطرق الباب طرقات سريعه مطربقه
حقيقه لا اخفي عليك اني اخدت الامر بباسطه اكملت فكانت الصلاه قد اشرفت والقران يوشك ان ينتهي
ولكن نزل والدي مهرولا ....وعلي صوت امي وانتشرت الغوغاء ترج جنبات منزلي.....وكانت اول فاجعه تدخل الي قلبي
هرولت اسابق قدماي واجتر خوفي الشديد من خلفي ..اكذب والدي تاره واكذب نفسي تاره اخري
وودت لو اني استيقظ سريعا من حلمي المرير...
وكان جدي رحمه الله عليه نائما علي جنبه اليمين ..
مات بساعات قليله بعد ان قال ذكره الذي اعتاد عليه...ودعا لاخوالي في غيبتهم والدي في حضرتهم وخالتي غيبتها وحضرتها
احتضنت رأسه واضممتها الي صدري وبكيت بحرقه وظللت ابكي وليت بكائي وندائي يرجع ما افتقدت..!
ودار برأسي كل الاحداث من الليه الماضيه حين كان يلاطفني وطلب مني ان اهذب له شاربه لان الحلاق سيتأخر قليلا ...ففعلت له ماراد ملاطفا اياه
وقال لوالدتي انا حموت يـ.... اخذت والدتي الامور ببساطه وضحكت وقال "كلنا حنموت يبابا ومحدش عارف يمكن عمرك اطول من عمرنا"
وصعد والداي وبقي مع جدتي فدخل غرفتها وقال بصوته المتهدج "انتي اتعشيتي يحجه" فاخبرته لا وانها ستنام
ولم يهنأ له بال فخرج علي الفور يتعثر بين فكره وتفكيره في الموت وبين خطواته المضطربه
يحمل بعض الطعام واطعمها بيديه...وتعشت جدتي ورقد جدي بفراشه ونام نومه لم ينامها من قبل
فرمه الله عليك يا جدي
نام جدي وقد اسعدنا والامنا
كان بالامس يلاطفنا يداعبنا
كنت اتذكر انه دعي الي ودعي لاخوالي وابنائهم ولخالتي
وكل من كان غائبا كان وداعه الاخير دعائه هذا
اكتب اليك هذه الكلمات والله دموعي تسبقني الي نقر يداي علي مفتاتيح اللوحه ولكن.....ـ
خيم الصباح واستدعيت بنفسي من يغسله وتوجهت نحو قبره لاحفره بنفسي بصحبه ابن خالتي
وقد وحان وقت فتح القبر واعرض الكثير ممن وقفو عن فتحه اذا لم يكن جدي اول زائر له
وتقدمت وفتحت ودخلت ...لاستقبال جدي
وصللت اردد متسائلا متلهفا وكاني ....لا اعلم باي جواب اجيب نفسي..!
هنا سيحاسب ..هنا سيلقي ربه
فاشفقت عليه وعلي الحراره التي مني بها موضعه
ودعوت الله ان يرحمه وتركت المكان للصلاه علي جدي وحملته علي اكتفاي حملته لمثواه الاخير
وما اسوء ان تقدم ما تحب الا مكان لن تراه فيه ابدا...!
كنت احمل بين طيات قلبي ذكريات جميله وفي مقلتي دموع حزينه
وعلي كتفي هموم كثيره
فرغ الجميع من اعمال الدفن ..فرحل عني الجسد وبقيت الروح والذكريات
وكان علي الانتظار مع جدتي واخوها نص ساعه لندعو كما وصي هو

ايااااااااااااااااااااااااااااااااام ...فما اصعبها !
ايام تعرف فيها الحب الصادق من الكاذب...تعرفها دون ان تدركها
لانك بالفعل قد رحلت معها..............
لا زلت احمل صورته التقطتها قبل وفاته بثلاثه ايام
التقطها وكانت بثيابه الذي لقي ربه فيه
بذقنه وشاربه ونظره اليك مهما اختلفت جه نظرك للصوره يمينا او شمالا
حتما ستجدها ستنظر اليك ..... فسبحان الله مات الروح والجسد وخلدت النظره بكل ما تحمله
من حب والفه والحنان وابت ان تموت الا ان يشاء الله لها
وما هي ايام اخري ليست بقلائل وليست بالكثره ايضا فرحل عنا عمي ابا حس ...
ولكني جدي في رحيله كان اكثر هدوءا وحالا من صديقه وان تشابهت الظروف
تغيرت اشياء واشياء بحياتي..تغيرت نظرتي للامور واكتسبت من فلسفته الحكيمه بالحياه
قسطا اُسير به بعض اموري ومن نزاهته قسطا اجمل به حياتي
ارسلت سلامي لجدي مع عمي ابا حسن كما فعلت من قبل مع كل من رحلو وسبقوه
واوصيته ان يبلغه السلام......فهل سيصل السلام!ـ
نعم سيصل لان جدي يعلم الي الان كم احبه وكم ادعو له وان بخل علي بزياراته الا انه زراني
بنور وجه المضئ وثيابه النقيه وبنظرته الجميله
ولا اطيل عليك اكثر من هاذا...اعتذر اليك استاذي مرتين
الاولي لتأخري وتقصيري وشرودي بعض الشيئ عن موضوعك
والثانيه لاطالته عليك فلم تكون سطوري هذه الا صفحه موجزه من حياتي
اللهم ارحمهم وسامحهم واغفر لهم او كما كان يقول جدي
اللهم حاسبهم برحمتك لا بعدلك


______________________________________________________________________________________________________
استغفر الله العظيم واتوب اليه.....ـ


غير منتظم بالدخول حاليا لظروف طارئه للابلاغ عن شكوي او مشكله راسلني عبر صفحتي عالفيس بوك

http://www.facebook.com/ahmedzain9

فقط اترك رسالتك وستحل مشكتلك بإذن الله


عدل سابقا من قبل Admin في الثلاثاء 4 يناير 2011 - 2:17 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/ahmedzain9
عاشق الجنة
صوالحى نشط
صوالحى نشط
avatar

عدد الرسائل : 30
السٌّمعَة : 4

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 3 يناير 2011 - 11:23

احسن الله عزاءكم جميعا
وجمعنا الله وابائنا واجدادنا في جنته ودار كرامته انه ولي ذلك والقادر عليه
فمهما تكلمت جدي رحمه الله فلن اوفيه حقه
ولكن ليس باليد الا الدعاء اسال الله ان يرحمة ويسكنه فسيح جناته


استاذنا الكريم واخونا العزيز / محمد عبد المعز
جزاك الله خيرا علي هذه الرسالة الجميلة التي ارسلتها الي جدتي
فلن استطيع ان اصف لك ما كان في قلبها عندما قرات عليها الرسالة

ولكن ادعو الله ان يتقبل دعاءها لك ساعتها

وانتم ايها الاخوة جميعا احسن الله عزاءكم جميعا
وتقبل الله منكم
وجزاكم الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
moez64
قلم لا يتوقف عن الابداع
قلم لا يتوقف عن الابداع
avatar

عدد الرسائل : 670
السٌّمعَة : 14

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 3 يناير 2011 - 13:34

الغالي "دروج" اقتراحك رائع

أحيله للأخ الكريم أحمد الزين "المدير"

لاتخاذ اللازم.. بعد الامتحانات، وهذا رجاء

وأنا تحت أمره وأمرك وأمر الجميع في أي تفاصيل

شكر الله لك أخي الحبيب ونتمنى ألا تحرمنا ردودك واقتراحاتك الطيبة

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
avatar

عدد الرسائل : 1726
السٌّمعَة : 27

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 3 يناير 2011 - 21:31

خلاص ونا مفيش اي مانع وموافق
ولو ان المهمه الكبري ستكون علي عاتقكم وعلي الاستاذ محمد
وعليا ايضا فانا لا اتبرا
وسنسميه بإذن الله
شهدات فيمن ماتوا
الاسم راجع ليكم برضو في الاول والاخر
بس امانه تفكروني بإجازه نصف العام لاني نساي

______________________________________________________________________________________________________
استغفر الله العظيم واتوب اليه.....ـ


غير منتظم بالدخول حاليا لظروف طارئه للابلاغ عن شكوي او مشكله راسلني عبر صفحتي عالفيس بوك

http://www.facebook.com/ahmedzain9

فقط اترك رسالتك وستحل مشكتلك بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/ahmedzain9
droge
صوالحى محترف
صوالحى محترف
avatar

عدد الرسائل : 538
السٌّمعَة : 16

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الثلاثاء 4 يناير 2011 - 1:19

ربنا يرحم المسلمين اجمعين . وكل انسان منا له ذكريات مع احبابه بالرغم من موت احبابه . إلا ان الذكريات تفضل محفوره فى اعماقنا لا تذهب مع وفاتهم بل تخلد الى الابد . فا با لنسبه لى شخصيا لاانكر فضل جدى وجدتى على رحمهم الله واسكنهم فسيح جناته فقد نشأت فى رعايتهم حتى اصبحت شابا . فلا اصلى صلاه او اعمل خير حتى ادعو لهم عسى ربنا ان يرحمهم ويسكنهم فسيح جناته. وبالنسبه لكل مسلم ارجو ان ينال الاموات المسلمين جزءا من الدعاء لعله يكون فى ميزان المتوفى . فيارب ارحم اموات المسلمين وادخلهم فسيح جناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
moez64
قلم لا يتوقف عن الابداع
قلم لا يتوقف عن الابداع
avatar

عدد الرسائل : 670
السٌّمعَة : 14

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   السبت 8 يناير 2011 - 13:01

تفعيلاً لاقتراح الغالي "دروج"

وإحقاقاً للحق الأخ الكريم يوسف قبل ذلك

أقترح تفعيلهما ببابين:

الأول: عظماء رحلوا

الثاني: عظماء بيننا

والعنوانان سبق عرضهما

وهما قابلان للموافقة أو الرفض أو التعديل


لأن الأحياء بحاجة إلى رحمة الله أكثر من الأموات

لأنهم أفضوا إلى ما قدموا وأصبحوا بين يدي الرحمن الرحيم

والشكر للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
avatar

عدد الرسائل : 1726
السٌّمعَة : 27

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الأحد 9 يناير 2011 - 5:52

فكرت استاذ محمد سبق وتابعتها واهتميت لها
علي ما اظن ان الاخ محمد سنجر كان تبناها
وبعدين للاسف انتهت بغيابه
ربنا يوفقه في عمله الجديد
يمكن الاخوان بيشوفوها محرجه شويه
لكن ان شاء الله لازالت قائمه وقيد المناقشه
وعظماء رحلو كويس جدا وخصوصا عندنا ماده خصبه نستند عليها
ربنا يبارك كاتبها
وهوه بنأرخ لاجيال جديده عسى الله ان يستجيب لدعو احدهم بعد رحيلنا

طب تحبو يكونو فرعيين ولا رئيسيين
بمعني لما تشوفوهم علي الرئيسيه
ولا لما تدخلو قسم العزاء تلاقوهم وتدخلو اي مهم
ملحقين بقسم العزاء والمواساه اقصد

افضل الاول لمراعاه جميع المستويات فقد لا يلحظهم البعض

______________________________________________________________________________________________________
استغفر الله العظيم واتوب اليه.....ـ


غير منتظم بالدخول حاليا لظروف طارئه للابلاغ عن شكوي او مشكله راسلني عبر صفحتي عالفيس بوك

http://www.facebook.com/ahmedzain9

فقط اترك رسالتك وستحل مشكتلك بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/ahmedzain9
droge
صوالحى محترف
صوالحى محترف
avatar

عدد الرسائل : 538
السٌّمعَة : 16

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 10 يناير 2011 - 1:39

دائما الى الامام يا بشمهندس وانا بوافق على الاولى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
حتى انته ..!! والله كنت احسبك غيرهم ......!!!
avatar

عدد الرسائل : 1726
السٌّمعَة : 27

مُساهمةموضوع: رد: العم أبا حسن.. سلامٌ عليك   الإثنين 10 يناير 2011 - 15:04

شكرا حبيبي محمد
علي اهتمامك وردك ومتابعتك حبيبي وبداء رأي
انتظر رأي البقيه

______________________________________________________________________________________________________
استغفر الله العظيم واتوب اليه.....ـ


غير منتظم بالدخول حاليا لظروف طارئه للابلاغ عن شكوي او مشكله راسلني عبر صفحتي عالفيس بوك

http://www.facebook.com/ahmedzain9

فقط اترك رسالتك وستحل مشكتلك بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/ahmedzain9
 
العم أبا حسن.. سلامٌ عليك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــوقع الصوالح :: المنتدى العام :: القسم العام-
انتقل الى: